من بين 72 موقعا تم إحصاؤها أجرت مديرية الموارد المائية دراسة على 10 مواقع لانجاز سدود بهدف تدعيم الثروة المائية بولاية سعيدة و نظرا للتضاريس الصعبة للمنطقة أفضت الدراسة إلى إمكانية انجاز سدين صغيرين فقط بحجم 80 ألف متر مكعب بكل من منطقتي بلبول بأولاد إبراهيم و العمش بذوي ثابت، العملية تم اقتراحها على الجهات المركزية و في حين قبولها ستشرع المديرية المذكورة في عملية الانجاز

حققت شعبة اللحوم البيضاء بولاية سعيدة تطورا في إنتاجها منذ العام 2014، حيث بلغت نسبة الإنتاج نهاية العام الماضي 80%، و هي النسبة التي تبق غير كافية بالنسبة لاحتياجات الولاية رغم التطور الملحوظ مما يفرض استيراد النسبة الباقية من ولايات أخرى. و حسب مديرية المصالح الفلاحية فإن عد تمكن ولاية سعيدة من تحقيق الاكتفاء الذاتي في هذه الشعبة راجع لأسباب عدة أهمها العامل المناخي الذي لا يتلاءم كثيرا مع هذا النوع من الاستثمار و كذا ميل الفلاحين إلى تربية الأغنام و الأبقار

بالتنسيق مع المؤسسة الاستشفائية أحمد مدغري، تنظم مديرية امن الولاية بمقرها ابتداء من اليوم و إلى غاية الحادي عشر جويلية الجاري حملة للتبرع بالدم بمشاركة موظفي الشرطة بأمن الولاية و أمن الدوائر لفائدة بنك الدم بمستشفى احمد مدغري. 

في ساعة متأخرة من أمسية البارحة تمكن أفراد الحماية المدنية مدعومين بأعوان محافظة الغابات من اخماد حريق نشب بغابة سيدي دومة ببلدية يوب ، و حسب مديرية الحماية المدنية لولاية سعيدة فإن النيران قد التهمت في ساعات قليلة 110 هكتارات من الأشجار و الأدغال و الحشائش ، فيم تبق أسباب الحريق لحد الساعة مجهولة