في حصيلة أولية، بلغ منتوج المحاصيل الكبرى بولاية سعيدة هذه السنة مليون و 11 ألف و 101 قنطار من مختلف الأصناف، بينما بلغت الكمية المجمعة بتعاونية الحبوب عبر مختلف نقاطها230 ألف قنطار. هذا و لوحظ هذه السنة عزوف لبعض الفلاحين عن دفع منتوجاتهم لتعاونية الحبوب و بيعها بالسوق الموازية لأسباب قد تتعلق بالقروض البنكية أو لاحتياجات خاصة حسب تحقيقات مديرية المصالح الفلاحية

بمناسبة عيد الأضحى المبارك، سطرت اللجنة الولائية للهلال الأحمر الجزائري، برنامجا تضامنيا خاصا يتمثل في جمع لحوم الأضاحي في ثاني أيام العيد لتوزيعها على الفئات المعوزة، كما قامت اللجنة بالتنسيق مع بعض المحسنين بتوفير الأضاحي لعدد معتبر من العائلات المحتاجة ستوزع عليها يوم الوقوف على عرفة

في سياق جهودها الرامية إلى احتواء مشكل انتشار النفايات المنزلية بشوارع و أحياء عاصمة الولاية ، قامت بلدية سعيدة بإصلاح ثلاث شاحنات لجمع النفايات كانت معطلة و إدخالها الخدمة ليصبح العدد الإجمالي  للشاحنات التي تعمل بالقطاعات المخصصة للبلدية خمسة  ، فيم تُستكمل الإجراءات الإدارية لجلب 4 شاحنات جديدة لتدعيم حظيرة البلدية و تحديث عتادها

شهدت ولاية سعيدة خلال الأسبوع الماضي 20 حادثا مروريا حسب آخر حصيلة لمديرية الحماية المدنية ، الحوادث المسجلة خلفت 43 جريحا دون تسجيل أية حالة وفاة ، و أرجعت المصالح المذكورة أسباب أغلبها  إلى السرعة المفرطة ، داعية سواق المركبات لا سيما شاحنات الوزن الثقيل إلى فحص مركباتهم تقنيا و التقيد بقانون المرور