تتواصل في يومها الرابع عشر الحملة الانتخابية لمحليات 23 نوفمبر  وسط حراك مكثف لمختلف  التشكيلات السياسية  التى تتنافس لاستمالة اكبر عدد من أصوات الناخبين وذلك من خلال عرض محتوى برامجها الانتخابية التي تحمل في جوانبها  رسائل تحسيسية موجهة للمواطن من اجل المشاركة بقوة يوم الاقتراع

في إطار متابعتها لمحطات العملية الانتخابية الخاصة بالمحليات أحصت بلدية سيدي احمد  عقب المراجعة العادية للقوائم الانتخابية 10803 ناخبين ، سيدلون بأصواتهم يوم 23 نوفمبر الجاري عبر عشرة مراكز تضم 31 مكتبا انتخابيا . هذا و علق مواطنو بلدية سيدي احمد أمالا عريضة على المجلس المنتخب المنتظر في حل مشاكلهم الأساسية ، و ترقية واقعهم المعيشي .