تدرك اليوم الحملة الانتخابية لمحليات 23 نوفمبر يومها الأخير ، و فيه يغتنم ممثلو مختلف التشكيلات السياسية  الساعات الأخيرة لتكثيف اللقاءات الجوارية و التجمعات الشعبية من اجل اقتناع الناخبين و استمالة اكبر عدد منهم