بهدف مساعدة و مرافقة الشباب المستفيدين من قروض وكالات دعم تشغيل الشباب، قامت سلطات ولاية سعيدة باختيار أرضيات عبر كامل بلديات الولاية لإنشاء مناطق نشاطات مصغرة بمساحة تقارب 500 متر مربع لكل مستفيد و هو ما من شأنه القضاء على مشكل فضاءات ممارسة هؤلاء الشباب لنشاطاتهم نهائيا