تجسيدا للمبادرات التضامنية التي  إعتادت على تنظيمها المديرية العامة للأمن الوطني قامت مصالح أمن ولاية سعيدة بتوزيع وجبات ساخنة لفائدة الأشخاص دون مأوي  وعابري السبيل كما تم تسخير  طاقم طبي لإجراء فحوصات طبية لهذه الفئة.العملية إلى  تمت على مستوى  أحياء مدينة سعيدة والمحطة البرية لقيت استحسانا المواطنين.