ينتظر أن تدخل قريبا مؤسسة خاصة في مجال معالجة النفايات الأستشفائية الخدمة ، بعد الاتفاقية المبرمة مع مؤسسة مراكز الردم التقني بولاية سعيدة ، و بموجب هذه الأتفاقية تقوم المؤسسة بإتلاف طنين يوميا من هذه النفايات عن طريق الحرق ، و هو ما من شأنه الحد من خطرها على الصحة العمومية