بعد التأخر الكبير الذي سجلته الشركة الصينية المكلفة بانجاز 4000 سكن اجتماعي، صرح مدير ديوان الترقية و التسيير العقاري لولاية سعيدة أنه نظرا لعدم التزام الشركة بتعهداتها بعد الإعذار الأول الذي وجه لها سابقا اضطرت مصالحه لتوجيه إعذار ثاني للشركة هذا الأسبوع و في حال عدم التزامها سيفسخ العقد نهائيا مع هذه المؤسسة. و أضاف مدير الديوان أنه في حالة الفسخ النهائي للعقد سيتم اختيار مقاولة أخرى من أجل التسريع في وتيرة المشروع الذي تأخرا كثيرا عن الآجال التي كان من المفروض أن يسلم فيها.