أطلقت مصالح الرقابة لمديرية التجارة بالتعاون مع مصلحة النظافة لبلدية سعيدة حملة واسعة  للقضاء على تجارة الحلويات في المقاهي والأسواق دون معرفة مصادر إنتاجها, وذلك لتفادي التسممات الغذائية مع قرابة فصل الصيف , خاصة اثر الإصابات التي تعرض لها مؤخرا سكان بلديتي سيدي اعمر وسيدي بوبكر

فيما طالبت المصالح المذكورة المستهلكين بضرورة التجاوب معها وعدم اقتناء المنتجات المجهولة وسريعة التلف التي لا تحترم فيها شروط البيع والنقل والتخزين