وصفت الهيئة المستقلة لمراقبة الانتخابات " مداومة سعيدة " سلوكات ممثلي القوائم المترشحة لتشريعيات الرابع ماي القادم بالايجابية ، حيث أكدت أنها ومند انطلاق الحملة الانتخابية  تلقت إخطارات قليلة جدا تتعلق في اغلبها بتمزيق بعض الملصقات وهي الإخطارات التي اعتبرتها بسيطة لكونها لم تأخذ منحني كبيرا

هذا تدخل الحملة الانتخابية يومها الثاني عشر وسط حراك نشط للتشكيلات السياسة  والقوائم المشاركة التي تقدم برامجها السياسية وتحث المواطنين على المشاركة القوية في الانتخابات