كشفت مديرية التكوين المهني لولاية سعيدة أن التحضيرات المادية و البشرية الجارية تحسبا للدخول المهني لدورة فبراير 2017 حيث انطلقت في عمليات التحسيس لولوج معاهد و مراكز التكوين و إبراز أهمية الشهادات التكوينية