في إطار سياسة الدولة الرامية إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي و اعتماد قطاع الفلاحة كاقتصاد بديل، برمجت ولاية سعيدة جملة من المشاريع التي من شأنها استغلال كل القدرات المتاحة حتى تكون الولاية قطبا فلاحيا بامتياز و من بين المشاريع القاعدية المسطرة لتحقيق  هذا الهدف فتح 120 كم من المسالك الريفية و 120 كم كذلك من الكهرباء الريفية